ashraf | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site | صفحة 10

أرشيف الكاتب: ashraf

فتحي مهذب يكتب: عذابات فان غوخ

  لا تبك يا( ثيو).. لولا دموع الغراب على وجنتي( بول جوبان).. ما قطعت شحمة أذني ورميتها من شباك الطائرة) عانيت كثيرا يا( ثيو).. حملت شيخ البحر على كتفي.. ساقاه مسمرتان في عنقي.. بوم الدوق الكبير يحوم في نبرته الكثيفة.. لم يسمع (لعازر) أجراس حدائي.. لم يصح من عتمة الكمون.. أركض مثل فيل هندي يتعقبه تجار الذهب والعاج.. أجوب مواخير ...

أكمل القراءة »

عبد الله الهامل يكتب: تمشي أشجار في الليل

تمشي أشجار في الليل تمشي نوافذ و ذئاب و كلام الرعاة القليل ، ذكريات الحرب الأخيرة و ذكرى آخر ساعي بريد مر بحيِّنا تمشي رائحة جدتي عائدة من الجنان و ضرع نعجاتها الكسولات يمشي عبد الله الهامل بشارع خميستي بوهران صيف سنة 1995 بلا هدف و لا دراهم و لا خطة لفعل أي شيء يمشي الليل ممسكا يد الليل بقدمه ...

أكمل القراءة »

عبير شورى تكتب: “صفحات حياتنا!!”

“صفحات حياتنا!!”.. صورة مبتذلة.. لا أعرف لم أجد الفعل الانكليزي “unfold” أكثر ملاءمة لوصف الفكرة فكرة أن حياتنا كانت مطوية قبل أن نولد.. و أننا لا نعيشها حقا بل نفردها فقط!!.. أن كل شيء مكتوب مسبقا.. نحن فقط نفتح كل صفحة على حدا.. و ننسكب داخلها.. فنأخذ تلقائيا شكل الحروف المحفورة.. لا شكل ما نشتهي أن نكون!!.. نحن كتب تفتح ...

أكمل القراءة »

نجلاء البهائي تكتب: لا أريد من الحب شيئا

لا أريد من الحب شيئا؛ الحب الذي يحدث هكذا بشكل عادي كأن تحب قطتك مثلاً قهوتك السادة قميصك السماويّ تحب من حولك من البشر أو أحدهم بشكل خاص جدا كلها أمور عادية لا تأخذك إلى هناك، حيث تظن أنك تمشي بينما أنت تهفهف مع النجوم تنجذب إلى مدارات مضيئة بنظرة واحدة هائمة تجرد الموت من جوهره فلا يفلح في اِقتناصك ...

أكمل القراءة »

مريم الأحمد تكتب: قالَت أحبّ

أحب آلام المخاض.. قالت بذرة صغيرة متصلبة. أحب أن أتحسس سيقان الأشجار قالت يد الحطاب. أحب أن أصير كومة قش كبيرة.. قالت إبرة تائهة. أحب أن أصبح عالم فلك.. قال الطفل الأعمى. أحب الفيضان الذي سيغمر كوكب الأرض.. قال صاحب المركب. أحب أن تلسعني شمس الأسفار.. قالت سيارة معطلة.. نحب العيش على جزيرة نائية.. قال عاشقان. أحب الوحشة في الليالي.. ...

أكمل القراءة »

ابراهيم مالك يكتب: تخرجين من الغابة

تخرجين من الغَابةِ تجرّين ذُيولَ الخَيبة تجترّين آهاتكِ القديمة و تحرِقين جميع ذكرياتكِ مَعي قُبلتُنا الأولى صُورتنا في المَسبح و ضِحكتنا قَبل حُزنينِ أو أَكثر، ثمّ تُغلقينَ الحُبّ خلفكِ و تَمضينَ.. آثارُ يَدكِ على مِقبض الباب لازالت بَاقية من خلالها يُمكن أن ألمسكِ أقطع كل ليلةٍ مسافةً طويلةً من الذّكريات، و أعودُ لِنفس المكان حيثُ تَركني قلبكِ أَمضينا الكثيرَ من ...

أكمل القراءة »

نور نصرة تكتب: ستموت يوماً ما

ستموت يوماً ما ستموت واقفاً، أو جالسا أو متكئاً على حائط المطبخ، ستموت فوق قصيدتي وأنت تبحث عن اسمك في آخر سطر ولا تجده. قد يقتلك مشهد لعاشقين متعانقين في فيلم مُمّل، أو تموت بجرعة منوّم زائدة لأنك مللت الانتظار. ستموت بطريقة أو بأخرى لكن لن يتحقق شيء من هذا قبل أن يأذن قلبي للموت أن يحتفي بك على طريقته ...

أكمل القراءة »

مصطفى علي الجنايني يكتب: صدى أغنية

نسي أنه سقاها مرات عدة و أحصتها المآقي صوته العارف أين ذهب البحر كلما ركب الليل لحناً صنع من النجوم مجاديفاً و من القمر زورقا و غنى لم يعرف أن الدموع التي جلست طويلاً في نظرة الساهرين على شاطىء الحلم و تحجرت و هو يحمل أرواحهم في أغنية إلى بلاد وراء البحر تغادر مآقيها اليوم وراءه تهرول فوق الخدود و ...

أكمل القراءة »

عبد الأحد بودريقة يكتب: المعنى سر

أمشي إلى الشرفة أنظر وأعود الفراغ يلتهم كل شيء * مَن يُسمِّيني في هَذا الفَراغ ويَمنحُني إشارةً لأرَى ؟ * الكَلماتُ تجيءُ عمياء كيف أضيءُ لهَا دَرباً وألبسُها وَردةً لكي تحلمَ بالنًّهار ؟ * النوم لا يأتي ولا مكان أذهب إليه أنا وظلي ، ظلي الذي أبحث عنه * أنا هنا مع الجدران والمسافة عيني مفتوحة هيئات وأصوات وفواصل تسقط ...

أكمل القراءة »