وديع أزمانو يكتب ” لا أكتب غير الفتات | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site

وديع أزمانو يكتب ” لا أكتب غير الفتات

12391389_904571202965696_2815482980268206698_n (1)

لا أكتبُ غير الفُتات
ربَّما الفتاتُ ينفعُ ، لبطنٍ جائعة
ربما ، هناكَ حدثٌ ، يستوجبُ شللاً في الضمير
لأكتبَ 
ولكن ،
كلُّ ما قيلَ ، حدثَ
و لا حادثةُ ، تذهبُ بنا / إلى هوَّةٍ خالدة
باتَ لي ، أن أقول :
أنا مفترسٌ / أنيابي ، حليبٌ يتسنَّنُ في رُمحٍ أبيضَ
وطريدتي / طقسٌ في المدار
من أين لي ، أن أخرجَ كالعناصرِ ،
من أُصبعِ الفلاسفة
من أينَ لي ، أن أظهرَ
والتاريخُ ؛ حجابُ
يائسٌ ، أولي لعالمٍ يتورَّمُ / ظهري
وظهري ، مُسْتَقرٌّ 
إلى حينٍ.
لو عرفتِ الطعناتُ / كيفَ تحيطُ بالغامضِ 
لو عرِفَ العالمُ / كيفَ يكشفُ الصَّواعقَ ، من هشاشةٍ
لو باتتِ الأرضُ / دونَ غطائها 
لو نامَ البحرُ / خارجَ موجهِ
لو تدحرجَ الألمُ بعيدا / أبعدَ من صخرةٍ ،
في كتفِ الحكاية 
ولو بدتِ الحقيقةُ ، أبعدَ من ضجيجِ ظبيةٍ في الفلاة
هل كان للعُواءِ ،
أن يخرجَ من خصيتي ذئبٍ مطعون ؟!

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.


Site is using the Seo Wizard plugin by Seo.uk.net ( seo.uk.net )