شريف الشافعي يكتب : فصوص العتمة | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site

شريف الشافعي يكتب : فصوص العتمة

11150798_10152886750528861_7685498830668653318_n

الحقيقةُ سجَّادةُ صلاةٍ

تمتصُّ أنسجتُها الظَّمْأَى دموعَنا

لكنْ لا يزولُ عطشُها تمامًا

لأنها متشوِّقةٌ

إلى ما لا تستطيعُ عيوننا أن تسكبه

***

ينزفُ السِّكِّينُ دمًا

مَنْ جَرَحَهُ يا ترى؟

***

الأرضُ للشمسِ:

“متى ينقضي كُسُوفُكِ؟”

الأرضُ للقمرِ:

“مَنْ أنتَ؟

متى تخلعُ قناعَكَ؟”

الشمسُ والقمرُ للأرضِ:

“تساؤلاتُكِ فصوصُ العتمةِ”

***

لو كانَ طابعُ البريدِ بريئًا

لما التصَقَ هكذا بالتُّهمةِ

هو متورِّطٌ في الجريمةِ بالتأكيدِ

جريمة إفراغِ الرَّجُلِ من محتواهُ

برسالةٍ فارغةٍ

من امرأةٍ فارغةٍ

***

سأمشي على قدمٍ واحدةٍ

وأؤجِّلُ الأخرى للرُّجوعِ

يالَبُؤْسِي

حتى الحذاء أخْطَأَتْهُ قدمي .

***

الغريبُ

الذي يعبرُ الطريقَ

ليس بحاجةٍ إلى عصا بيضاء

ولا كلبٍ مدرَّبٍ

هو بحاجةٍ

إلى أن تصيرَ للطريقِ عيونٌ

تتسعُ لغرباء .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.


Site is using the Seo Wizard plugin by Seo.uk.net ( seo.uk.net )