عزة حسين تكتب : أشرف | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site

عزة حسين تكتب : أشرف

626268_2e1w1111111_main_New

أشرف

….

كان طويلاً

على الطي في الحكايات

وبُنيًّا كالنخل.

وفي إحدى عينيه

 كان حزن يمامةٍ

وحياد هدهدٍ

 في الثانية،

 لكن قلمه كان قصيراً

– دائماً –

وبلا ممحاة

في آخره.

.

كنت الأشطر

وكان خطه الأجمل

فأبوه نقاشٌ

يكره أمه

وأشرف كان يكره الفقر

ولا يهتم بضفائر البنات.

.

الآن

و الأوز ينفض 

لون الترع

على بصمات المارة

يمكن للعائدين

في الغروب

أن يروا “أشرف”؛

صار نقاشاً أشطر من أبيه

وصار الهدهد صبيه

وقيل إنه أنجب من امرأةٍ

– لا يحبها –

يمامة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.


Site is using the Seo Wizard plugin by Seo.uk.net ( seo.uk.net )