نيالاو حسن آيول تكتب : استنساخ لخداع الموت | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site

نيالاو حسن آيول تكتب : استنساخ لخداع الموت

14067513_327165290962174_4870358417148155214_n

استنساخ لخداع الموت

.. .

تؤلمني الأعين المحدقة بسؤال الرغبة الشديدة للسماء

قسوة الأرض كعلبة فواكه مفتوحة بشكل طبيعي.

أحزن مثل نبتة طرية تخاف من حوافر الوحوش

والموت كما هو، كالمعتاد.

كرحلة في حافلة بين محطتين

وفقدان العلاقة الحميمة بين الشوارع وإشارات المرور

سخيف كالرصاص و اللافتات والهتافات الوطنية

وخائن كمن يطبع قبلة على لسان عاشقة أخرى

وقبل الصحوة المؤكدة يخاف أن تختفي الرعشة قبل أن يصل البيت

***

تعلمت أن أطوي الموت تحت لساني

وأزدهر مثل زهرة لوتس زرقاء فوق نهر ” السوباط”

وأتجاهل شعلة الموكب الجنائزي في الأصابع السماوية

أصغي للسخرية غير المقصودة بين تغريد الطيور فوق الأشجار،

وبين الملابس على حبل الغسيل المدود بين غصنين

على المشابك أتحسس جفاف صمت السماء المتعالي

الصمت، لا يمكن وصفه بالخطيئة،

ولكن في صمت غيابك الأبدي، الصباح لم يعد للغناء

ولا أعشاش بين الفروع وليس هناك شجرة ،

ولا يمكن أن تخيفني أي حرب وأي موت وأي دم

حين يقترب منى وحش الذكريات

يضرم النار في قصبة لساني

أتوه في النزيف الذي ينمو في ضوضاء التعلثم!

أهمس: كن العاشق الخائن

أهجر رعشة الموت المشبعة بالغياب

هيا تعال

تعال إلى البيت .

ـــــــــــــــــــــــ

نيالاو حسن آيول/ جمهورية جنوب السودان .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.


Site is using the Seo Wizard plugin by Seo.uk.net ( seo.uk.net )