سبتمبر | 2019 | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site

أرشيف شهر: سبتمبر 2019

رشيدة المراسي تكتب: لا أخفي سرّاً

لا أخفي سرّاً فأنا لا أمشي خلف جنائز الجماعة ولا أطوي الأرض بمقلتيّ بحثاً عن فقيد ولا أحتفي بسفر التوابيت إلى الجنة كما أني لا أقيم للحزن مواعيد مسبقة للإحتفال ألغي جميع الدعوات إلى المؤتمرات والقمم حتى لا أتعلم طقوس الإعداد للحروب النفسية وحتى لا أكتشف أسرار التفخيخ عن بعد وحتى لا ينفجر في وجهي حزام ناسف فيكون رقمي الضحية ...

أكمل القراءة »

رامي زكريا يكتب: عطلة

خذْ عُطلةً فالشِعرُ يُتعبهُ المسيرُ، وأنت يُتعبكَ انتظارُ المعجزاتِ وتستكينُ إلى أساطيرِ الرواةِ لأنّ فيكَ من الملاحمِ خصلةً… خذْ عطلةً… أشفقتَ حين تمايلتْ صفحاتك البيضاءُ عاريةً فلم تجدِ الأصابعُ أبجديتها، ولم تجرِ الحماسةُ في عروقكَ يومَ هشّمتِ الشعوبُ قيودها، وبقيتَ متّكئاً على اللغةِ النحيلةِ علّها تتذكرُ الهذيان مُرتَجَلاً وتُورقُ بالمطالعِ غفلةً، حتى تراكمت الشكوكُ على فؤادك عندما أهملتَ جمعَ الذكرياتِ، ...

أكمل القراءة »

وديع أزمانو يكتب: في هذا العالم

في هذا العالمِِ دماءٌ و دموعٌ كثيرة تصلحُ دوما لتكون توابلَ ومِلحا على مائدة الله / أشيرُ إلى الموتِ بقضيبي ومع ذلكَ يزالُ مذعوراً يرمقني من ثُقبِ دجاجةٍ / هناك أشياءُ تقعُ باستمرار أشياءُ لا طائل منها كالولادةِ و الموتِ / التاريخُ ماذا يقولُ لنا هذا الوحشُ الخرافي ما الذي تحفلُ بهِ كهوفه الدّامية ؟! وماذا يقولُ الله ! / ...

أكمل القراءة »

كوثر وهبي تكتب: أفتقدك كثيراً

أفتقدك كثيراً.. أيها الفرح المرابط على حدود اللهفة المعتصم بحبال الشوق.. أفتقدك كثيراً ، وأفتقدني .. ألتفُّ حوله .. فيخنقني ذلك الضجرُ ال يتلوى كأفعى داخل أفكاري .. أفكاري أوكارٌ متداخلةٌ ، فيما بينها… موحشةٌ ، إذا ماغزاها الضجر مؤنسةٌ إذا ما فتحت أبوابها للريح .. حرَّةٌ إذا ما أطلقتُها … وكلما أطلقتها ، أزدادُ اختناقاً ..!! سماءٌ ملبَّدةٌ بالخراب ...

أكمل القراءة »

ماهر نصر يكتب: عود حطب

الموتُ ليس بذرةً، كي تَسقُط السحابة . والخلودُ ليس شجرةَ زيتونٍ، حتى يعشقها حطابٌ، أو يمنحها خشَّابٌ لفم المطرقة ، تلك التي تشبه أيامه. ربما يكون الموتُ ظلاً لشجرةٍ، في طريقٍ تبدأُ من رأسي إلى آخر حبَّة رُمَّانٍ بصدرِ حبيبتي. وربما يكون الخلود خنجراً، أطعنُ به ذئباً، أَفْلتَ من كفي لينهشَ كفي . هل تعرفَ مثلي شُعْبةً على فمِ بئرٍ، ...

أكمل القراءة »

عارف حمزة يكتب: رائحتي تلك

رائحتي تلك عندما تقلبين الكتب. رائحتي تلك عندما تبكين. عندما تقطعين عاماً جديداً على أهبة البكاء ضائعة في الزحام عندما يهينك شخص ما… عندما تنظرين إلى أصابعك و تظنين أنني بخير.

أكمل القراءة »

لقمان محمود يكتب: سأنسى

سأنسى مراقبتي المستمرة لدوَّار الشمس، لأنني لم أشعر يوماً بالدوخة، وسأنسى شُبَّاكي الذي سقطتُ منهُ دون أن يُصيبَ قلبي أيَّ كسور، وسأنسى عادتي في اطفاء المصباح، كلّما دخلتُ الغرفة، لأنني لم أكن أرى قلبي إلّا في العتمة، و سأنسى السياج الذي تسلّلتُه ليلاً، والذي أكل أسلاكه الشائكة من لحمي أكثر مما أكله كلب الحراسة، وسأنسى أنني لإرادة الولد الذي فيّ ...

أكمل القراءة »

هاني الملحم يكتب: في هذه القصيدة

في هذه القصيدة لغة عرجاء ومجاز مثقوب وحبر مراق على صدور الهوامش ستعثرين أيضاً على أذن “فان جوخ” التي قطعها حين تمكنت الوحدة من بتر قلبه وعلى مسدس قديم لم يحترم رغبته بانتحار سريع وموت رحيم ستشعرين بمناقير البجع وهي تنقر رأس “تشايكوفسكي” ليبوح بموسيقاه التي كتبها على وجه بحيرة فشلت في إخفاء أنوثتها أمام أصابعه ستبصرين من عيني أبي ...

أكمل القراءة »