وديع سعادة يكتب : تكلَّمَ كثيراً | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site

وديع سعادة يكتب : تكلَّمَ كثيراً

تكلَّمَ كثيراً
لكنَّ الوحيد الذي رافقه طوال الطريق كان الصمت.
*
أريد أن ألعب
أمعقولٌ أن أجوب كلَّ هذه المدن وأبحث طوال العمر
ولا أجد لعبة ؟!
*
مللتُ من انتظاركَ
يا رفيقي القديم يا شبيهي يا وديع أين ذهبتَ ؟
*
حتى الصخر يصرخ
والنسيم ينجرح
من ريشة.
*
فقط لو الهواء يعيد إليَّ
الكلمةَ الأولى التي قلتُها
للريح .
*
مشى صامتاً
لئلا يُثقل عبورَه
الصوت.
*
لم يقل وداعاً
فقط
رفع قليلاً إصبعه.
………………………….
(*) (من مجموعة بعنوان “ريش في الريح”، لم تُطبٓع)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.


Site is using the Seo Wizard plugin by Seo.uk.net ( seo.uk.net )