ندى نزار تكتب : أمنيةٌ أخيرة | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site

ندى نزار تكتب : أمنيةٌ أخيرة

والوطن يا صديقي ..حزين هذا الصباح

وأنت ..لا أضيق من صدرك

هو يشبه حزنك حين أفترس الأحلام الجميلة بيننا بصوت نحيبي…

حزين هذا الوطن… .لدرجة ارتدائنا الأسود واختراع الأعياد المضحكة

لذا نقرر طلاء الحزن من جديد ..وترميم انكساراتنا

نقرر أن نعشق ..وبعد حين

أنت تتفقد الحزن في عيني …

وأنا أتتبع آثار البكاء على خدك

ونعترف سوياً أن النسيان مشنقة

وأن معاركهم تدور تحت بشراتنا وقرب العمود الفقري ..

وأن كِلينا وأثناء عناق .. يبحث عن أمنية أخيرة …

قبل الإعدام .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*


Site is using the Seo Wizard plugin by Seo.uk.net ( seo.uk.net )