منال أحمد تكتب: بينما يصغي الجسد | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site

منال أحمد تكتب: بينما يصغي الجسد

بينما يُصغي الجسد

إلى مسافته الأخيرة

هناك من يقف

يتصلب على الرخام البارد

في رأسه موعدًا على العشاء

شمعة ورائحة الكافور

وجوه مبللة

وجوه يابسة

ووجه مكمم وضوء.

كانوا قد وطئوا بشدة

فأوجعوا سورة الطين

سمعوا نشيجها بين ضلوع النهار

فهربوا عن صلاتها في الليل

نحو السواد

ذهبوا كثيراً

حتى صاروا نحفاء

يقف على وجنة صراخهم

طائر عنقاء

لا ينهض من رماده.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.


Site is using the Seo Wizard plugin by Seo.uk.net ( seo.uk.net )