مصطفى المحبوب يكتب : هذه فوضى | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site

مصطفى المحبوب يكتب : هذه فوضى

هذه فوضى ..

….

أنساني التعب
مقعدي الوثير
والشرفة الضيقة
التي أطل منها على أبناء الحي
وهم يشعلون النار في الإطارات
المتخلى عنها ..
على الآباء
يتصيدون أشعة الشمس
ولا يتقنون إلا الصراخ ..
على الأمهات
ينظفن القذارة التي جلبناها
من شقاء جميل..

أنساني التعب
العراك الذي وقع بين
كأس قهوتي وساعات النوم
التي تعبت وهي تهيئ لي
مكانا للمتعة..

حتى فانوسي البسيط
لم يتوقع أن أنشغل عنه
ولا أحدثه عن طفولة
ذهبت إلى المدرسة
بملابس مليئة برائحة
لا أريد أن أتذكرها ..

فقط وحدها
علبة سجائري تمهلت
وباتت تنتظر عودتي..
أما أغراضي التي اشتريتها
بعد عناء ،
وبعد تأجيل رغبات كثيرة
لم تحترم نومي
وقامت بأفعال تشبه
هجوم دببة على محصول
قرية.

وحتى لا أنسى ..
قلمي تأسف كثيرا
نام بأقرب ساحة للمنحرفين
والأطفال الذين رفضوا
أبوة لا تشبههم ..
ودسوا غموضهم بالقرب من
أول محطة مسافرين واستراحوا ..

لم أتوقع كل هذا ..!
لم أتوقع أن كل الأشياء
المحيطة بي تحدث
مثل هذه الفوضى ..؟

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.


Site is using the Seo Wizard plugin by Seo.uk.net ( seo.uk.net )