فاطمة شاوتي تكتب: الأقدام العارية | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site

فاطمة شاوتي تكتب: الأقدام العارية

كَمُمَثِّلَةٍ مبتدئةٍ…
تتعثَّرُ في حُمْرَةِ خدَّيْهَا
سجادةٌ بلْهاءُ…
كَسَرَتْ كَعْبَهَا
وسقطت على المِنَصَّةِ…
رؤوس أقلامِها
لتظهر على الشاشة…
فُونْطُومَاتٌ دون ملامحَ
الشاشةُ بيضاءْ…

الجائزةُ تتصدر الشاشةْ…
القاعةُ تُصَفِّقُ
ولا أثرَ لِرَاحَةِ يدٍ…
الكراسيُ
تتمسَّكُ بالأقدام
الشاشة بيضاءْ…

اللَّقْطَةُ مثيرةٌ…
السِّينَارْيُو لعب دورَ المتفرجين
اللجنةُ تَنَمَّلَتْ حُنجرتُهَا
بالزغاريدِ…
وماتزال الشاشة
بيضاءْ…

رُوبُوتَاتٌ تحمل الجائزةَ…
والمُخْرِجُ
يتَصَدَّرُ الشاشةَ….
ولا وجه له
يؤكِّدُ حضور البطلة…
الجائزة حملتْ قيمتَهَا
وانتحَرَتْ
على نفسِ السَّجَّادَةِ…

كان الفيلمُ…
من إخراج رُوبُوتْ
رفض مهرجان الأُوسْكَارْ…
حين أكَّدَ على اللونِ الأبيضِ
ونسيَ الأسودَ…
مُعْلِناً :
أنه ضدَّ المَيْزِ العُنْصُرِي….

وقفت الشاشة….
تُعْلِنُ الحِدادَ
صارتْ سوداءَ….
عندها صفَّقَ الفيلمُ
لاسْمِهِ :
” أرشيفٌ حَجَرِيٌّ”
لايعترف بالألوان…

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.


Site is using the Seo Wizard plugin by Seo.uk.net ( seo.uk.net )