عبد الأحد بودريقة يكتب: في طريق الحبّ | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site

عبد الأحد بودريقة يكتب: في طريق الحبّ

في طريق الحب

تركت الكـثير

غَيرت الرؤيا والسمع

تحولت إلى الداخل

وكلما امتلأت بالضوء

صارت الأبواب

حال فراغ كثير

تكلموا فسقطوا

الإشارات دائماً مُظلمة

الطريق واحد في الحروف والأسماء

والمحب خرقة في سفر دائري ،

صمت يمسك بالأسرار

في طريق الحب لا طريق ولا أنا

يتبدد المعنى ويحترق في شبكة العماء

وحده القلب يفتح عينيه

ويقودني والطريق في صمت

في طريق الحب

لا تشرق شمس العقل

يشعل الألف أنواره

فيضيء غيابي في طريق الحب

لا يقاس الحب ولا يقاس النور

كِلاهما سفــــــر وعلي أن أجوع

لأعرف أن القلب

دفءٌ غريب حين يومض

تمحى كل الأشياء !

في طريق الحب

صمت مطلق ينقشع فيه العالم كسراب

يفشل الشعر وينفلت الشطح

وكلاهما لا يعول عليهما !

في طريق الحب

يتبرزخ الحرف

أحفر ولا أثق في جواب أتأمله ،

أكون لا أنا

فلتتّسعْ يا غيابي ،ولتراهِن على انفلاتك في الصمت

بقدر حبي أخاف

وبقدر خوفي أسكر

وبقدر سكري أخف

وبقدر خفتي أفنى

فيا قلبي لا تثقل خطاك !

في طريق الحب

في الرِحلة التي لا تنتهي

في التلعثم الطفل

عند أول الغمُوض تَسري القوة

و الصورة ترتعش على أول الحروف

كم أرغب أن أغيب !

وصامتا أظل في أعماق الأطياف

خفيفاً لا مطلوباً ولا طالبا

قلبي يشع في اللا نهائي !

في طريق الحب

سأموت لأكون ذقـته وماعرفته

أُوصيكم اُكتبوا علَى قبري :

هكذا كان وهكذا انتهى

لا يغرق إلا في الصمت الأجمل !

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.


Site is using the Seo Wizard plugin by Seo.uk.net ( seo.uk.net )