سناء هلال تكتب : أيلول | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site

سناء هلال تكتب : أيلول

 

 

أيلول الذي غفا يوماً على زِندي

ناسكٌ يرتِّل هذَيانَ الفصول

روحُ عاشقٍ توسَّدت غيمة

نايٌ يداعبُ خيالاتِ القصبِ الحزين

يهدهِدُ نبضَ قلبي الغَاربِ

و يعدهُ كل مساءٍ بالنبيذ….

………………….

أيلولُ النبيلُ كفلاحٍ عتيق

يضمِّد كهولَته بالحكايا المخبأةِ للعاشقين

صوفيٌ بقوامِ شجرة

نبوءةُ قلبي الذي فاضَ

بين خريفين

مثقل بدمعِ الغياب

بوجوهِ اللاهثينَ نحوَ أحلامِهم

باسماءِ المحطاتِ و العناوين

حين يعلو نشيجُ قلوبِهم

فتجهِضُهم الدروبُ

إلى مثوى الحروف…..

………………..

في أيلولَ

كنتَ المهاجرَ على متنِ القصيدة

و كنتُ آخرَ من لاذَ بعينيك

رحتُ افتّشُ فيهما

عن ايلولَ و شجني

عن عريَّ الحروفِ الحاسرةِ الأمنيات

عن صخبِ الحناجرِ المبتورةِ

عن الامّهاتِ حين ينضجُ حزنُهُنَّ

فتهادِّنَّ الدمعَ بالصمتِ و الانتظار

أسائِلهُ عن قلبي الذي يساقطُ حنيناً

في دروبٍ التقيناها

و صقيعٍ تخلِّفُهُ أسرابُ اليمام

لتترُكني أروِّضُ غضبَ العواصفِ

أقاسي خريفينِ

وحدي أنا…..

في مهبِّ عينيكَ

و أيلولْ .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.


Site is using the Seo Wizard plugin by Seo.uk.net ( seo.uk.net )