راما وهبي تكتب : من أجل أسطورة واحدة | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site

راما وهبي تكتب : من أجل أسطورة واحدة

 

12002837_916796905069186_6987900835721558617_n

مولود
بين اللمس والماء وعشب الحناجر الآتية
حتى ينجو الربيع من أبد بلا أغنيات
و تخترع السعادة حواسها
.
لن يفهم أحد
كيف تكون لك عينان
تأتيان بعد الوقت لأنام كالجناح على صلاة
.
تتقدمني الكلمة
وكل ما حولي يسأل:
من يفتح الغابة؟
من يطعم الأوتار؟
.
بإمكان قمر واحد
أن يحصي غزالة جريحة
بإمكان يديك وحدهما
أن تعلنا ذلك
.
الحب
لكي تستعيد الله إلى عالم
يغفر فيه الأطفال كفجر بلا أديان ومقاصل وحدود
.
كموسيقى الجاز
لا يقربني منك
إلا ما يحترق
.
الحنان
صوت لا يرى سوى جرحك
.
قبلة
وقد آن للكلام أن يختم الكلام
.
أراك
أكون وحدي
لملاحقة النجوم
ولا أصل إلى أصابعي
.
أيقظوا الحالم
لغة شمساً جسداً معنى في كل بقية
الجميع يلقون وجوههم على الأسوار
وقلق الروح للروح
على حجر
.
تثلج
من أجل أسطورة واحدة
لعينين
لا ملاجئ لهما
ولا امرأة تقيم فيهما كالحقيقة >

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*


Site is using the Seo Wizard plugin by Seo.uk.net ( seo.uk.net )