حسن حصاري يكتب : أنظر إلى الغيم يطير | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site

حسن حصاري يكتب : أنظر إلى الغيم يطير

 

سريعا ما سأغدو

ربما بعد مساء،

 كريشة قبرة عجوزْ

 في خلاء حقول مهجورة.

 وحيدا..

 منفيا ..

تحملني رجل واحدة،

كعكاز جدي القديم.  

تتقاذفني،

 زفرات رياح وغبارٍ

وأصوات بوم صفراءْ.

تقضمني طلقات أصابع

بلا قلب.

وأعلم حينذاك،

ان الطرق الموغلة الى ظلالك

ستغير كل اتجاهاتها المحروقة

 نحو لا بحر

لا شاطئ

لا بر نخيل

 يلوح خلف الشمسِ،

 يستريح في عيني وعينيكِ

لا جُزر قمريةٍ،

اشتهيناها

 بشغف التربة لقبلات الغيم.

رسمناها بهمسٍ

بألوان البهاءِ

 من ظل فصول ليالينا الطويلة،

تتمدد من جديد في جسدي

منارة،

تضيء حدائق سهونا

عن غيم يطير

فوق منبع النهر

بلا مطر،

يطوي أجنحة الدفقِ

يغادر أسماكا طينية الأنفاسِ

لا تتنفس شيئا

غير الماء ..

وحده الماء ..

حسن حصاري / الجديدة – المغرب –

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*


Site is using the Seo Wizard plugin by Seo.uk.net ( seo.uk.net )