تامر الهلالي يكتب: من يبكون | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site

تامر الهلالي يكتب: من يبكون

من يبكون محظوظون للغاية

قديماً كنت أبكي حزناً وفرحاً ونشوة وألماً

لا أعرف ماذا حدث

ربما إفراط استخدام الغدد الدمعية

جعلها تتخذ قراراً بعقابي

باعتناقها مذهب الجفاف

الآن أغضب فقط

غضباً صامتاً في أغلب الأحيان

أو غضباً عالي الصوت

لكنه غير مؤذٍ

كل من يسببون الألم يؤمنون بقداستهم

كل من تبلدت مشاعرهم

يعملون في القوادة الفنية والأدبية

كل القدامى أفضل

الكهنة احتكروا الله

و الحكام احتكروا الوطن

و العاهرات احتكرن الحب

هل تعرف لماذا

لأنهم يبكون بسهولة شديدة

أما أنا أنا المجرم

الذي يصرخ دائماً دون بكاء

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.


Site is using the Seo Wizard plugin by Seo.uk.net ( seo.uk.net )