تامر الهلالي يكتب: لستُ هنا يا حبيبتي | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site

تامر الهلالي يكتب: لستُ هنا يا حبيبتي

لست هنا يا حبيبتي

لست طبق حساء أو قطعة لحم على وليمة الخسارات

لست ضمن قائمة دمي المراق ،

رغم أن النزيف الأكثر فداحة كان تضييعك في متاهات الهذيان

لكني أنزفك سراً كطقس تطهر من صلوات فلكي

لريح ظنت أنها ستحملها

فأخذتها لألسنة الشلالات المباغتة

في البحور التي هجرها الفجر

أفتقدك هنا على هذه الطاولة

لكن افتقادك ليس مراً كغياب أطفال الحلم

كهجرة عصافير و نخيل و نسيم الوطن

إلى اغترابات تتلذذ بتشريدي

أفتقدك لكن حنيني اللاذع إليك

نبيذ شفاف يذكرني أني لازلت أحزن

ولست مجرد حيوان نهم يتناول الأحزان اليومية

الحلم الغائب طوال الوقت

هو ما يبقينا أحياء

لكني في غيابك مجنون دون أوراق تثبت ذلك

مجنون يهذي شعراً

ذات مساء هادئ

 قال لي الشعر ذات لدغة طيبة :

ضمها هنا

اعتصر حزنك بين نهديها

و ابك و اضحك

و العب في الصفحة البيضاء

بلل الورقة بمطر الحنين

بحليب الأحضان

بدموع اللهفة

بأنفاس الشبقة

ثم ارسم ملامحها في الصفحة المواجهة

سيلتقي كل هذا

في الجسر المعدني الورقي بين الصفحتين

عندما تطوي دفاترك

قبل الذهاب للأحلام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.


Site is using the Seo Wizard plugin by Seo.uk.net ( seo.uk.net )