تامر الهلالي يكتب: كرسيّ يتظاهر | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site

تامر الهلالي يكتب: كرسيّ يتظاهر

كرسي يتظاهر أنه أفرغ ذاته من التاريخ الدموي للقبيلة

 كوب يتظاهر أنه على وشك الفراغ من شفاه آلام من قبلوه أثناء ارتشاف حزن اليوم

و اثنين يعاقران صمتهما لأن الكلام معاد و مكرر و مر

و نادل المقهى يحدق في الفراغ

 هناك في زاوية تتظاهر بالحميمية و الدفء

أحاول كتابة قصيدة عن اليوم الفائت

أنسى سيجارتي و استغرق في تأمل الأحداث

كان اليوم مليئاً بأحزان لكنها أحزان عادية

لا تثير فضول اللغة و القلم

أعود بذاكرتي إلى أيام طازجة

كنت ألتقي فيها بروحي على مقاهٍ

كانت الكراسي فيها فارغة فعلاً

و الناس كانوا يتحدثون بحماس

ويلعبون الدومينو بروحهم

يقامرون بكل شيء ثم يضحكون عند الفوز أو الخسارة

يتركون بصمات شغفهم على

أكواب تنظف آلام العابرين على وجهها بانتظام

كان النادل يضحك و هو يتحدث معك عن زبائن الأمس

و كنت أنا أكتب قصائد عن غدٍ

ربما يكون أفضل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.


Site is using the Seo Wizard plugin by Seo.uk.net ( seo.uk.net )