أحمد محمد إبراهيم يكتب : إماطة الأسى | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site

أحمد محمد إبراهيم يكتب : إماطة الأسى

أحبك كالقانتين

في محراب المواجع

كشجرٌ يجادل ظله

و يشكو أوراقه للريح

الريح تغسل وجهها بأبواب الحبيبة

تؤنس وحدة الستائر..

كهواجس تلاحقك

في نومك العفوي في مركبة عامة..

و السابلة يرهقون النوافذ

و ظهر الطريق

بالأسئلة الملحة

و تسترخي نواظرهم

على جسد أنثى عابرة!

أحبك

كصباح مشغول بالعصافير

حين تشرق شموسك

على روحي

لتميط الأسى

عن طرق القلب

فإماطة الأسى

عن الحبيب شفقه!

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*


Site is using the Seo Wizard plugin by Seo.uk.net ( seo.uk.net )