أحلام عثمان تكتب : وجعٌ أسخى من صوتك | موقع قصيدة النثر - kasedat-elnathr-site

أحلام عثمان تكتب : وجعٌ أسخى من صوتك

خُذ كلّ ما مضى،

الأقفال صدأت ، ومفاتيحها

المصلوبة على أبواب الفراغ .

أعد وجه الشمس لتلك الأسرار.

.

افتح نوافذ اللغة ،

دع الرّيح تنساب تحت

ثوب الوحدة،

تكشف تمرّد عانتها .

تلقّف من مجازه عريّ الرّمان،

اشهد على تساقط زهره،

وكيف شفّت حموضته لون الشفاه.

.

ثمّه عينٌ فضيّة على كتفها

ترمش للأزل .

افقأها بظفرِك الناتئ

اتركها تتشظّى ماءاً ،

تعطي منتهانا، برقاً سرمديّ.

.

يا حبيبي ،

مدّ اللّيل لسانه خلف ظهرك ،

عاقرَ صحوتي على متن الأفق

لم يدر ،

أنّ حدّ الحنين على عُنقه.

لم يدر ،

أنّ الشوق دائم الإستعداد

لبتر ساقه ،كلّما صوّبت

خطواتي نحوك.

.

أو لست تدري..!

ليس ثمّة وجعٌ أسخى من صوتك.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*


Site is using the Seo Wizard plugin by Seo.uk.net ( seo.uk.net )